علاج سرطان البروستات

      سرطان البروستات هو ثاني سرطان مسبب لوفيات الرجال بعد سرطان الرئتين و يقدر معدل الأشخاص المصابين ب 50 ألف حالة جديدة كل سنة. و هو شكل من أشكال السرطان الذي يتطور في البروستاتة، و هي غدة في الجهاز التناسلي الذكري. و تتنوع أسباب سرطان البرستات فقد تكون الجينات أو التغذية أو التعرض للعلاجات المختلفة، و يمكن أن تكون العدوى الفيروسية سببا لهذا النوع من السرطان مثل فيروس XMRV و كذا العوامل الجنسية مثل تعدد الشركاء الجنسيين أو البدء في العلاقات الجنسية المبكرة. و يتم تشخيص سرطان البروستات بواسطة أخد الخزعة أو BIOPSY .يتم اختيار العلاج المناسب من طرف الدكتور المعالج على حسب حالة كل مريض. سأعرض عليكم مختلف طرق علاج سرطان البروستات :                                                                        
  • العلاج الاشعاعي الموضعي
هذا الشعاع المميز لعلاج الأورام الصغيرة من خلال تدخل واحد. و تقوم على زرع إشعاعات في البروستات، على شكل حبات من اليود الإشعاعي، الذي يحارب مباشرة الورم. و هذه النتائج تمت مقارنتها بالجراحة الخاصة بالسرطانات غير الخطيرة : معدل نجاح العملية كالإشعاع الموضعي يقدر ب 85 % إلى95 % .
  • العلاجات البؤرية
تخصص العلاجات البؤرية للمرضى المصابين بسرطان البروستات، و تحديدا غير الخطير أو الذي لا يتوفر على خطر التطور أو المحدود. و بالتالي لا يتم علاج إلا جزء من البروستات : محل الورم. هذا المبدأ عرف تغييرا و تطورا في ما يخص التصوير الطبي الذي مكن من معرفة محل الأورام بدقة أكبر، و بالتالي اختيار العلاج المناسب لسرطان الفبروستات. الى حد الان لا توجد جراحة جزئية. في المقابل، العلاج الإشعاعي الموضعي، الموجات فوق الصوتية، و العلاج بالتبريد يتم استخدامها في العلاج الشامل. فالهدف هو العلاج بشكل فعال للأورام و تجنب المضاعفات الثانوية بأكبر قدر ممكن.
  • العلاج الإشعاعي و العلاج بالتبريد الموضعي
العلاج بالتبريد و العلاج الإشعاعي الموضعيان هما علاجان يقومان على انخفاض حرارة الجسم أو تشعيع مخصص.
  • الموجات فوق الصوتية الموضعية مع صور IRM
علاج سرطان البروستات بالموجات فوق الصوتية يقوم على تفتيت الخلايا غير الطبيعية المتورمة بالحرارة أي أكثر من 80 درجة سياسيوس. هذه التقنية تستخدم بقلة داخل المصحات و المستشفيات. فالأطباء يتجهون أكثر نحو علاج مشخص يتم اختباره انطلاقا من مجموعة من الخاصيات الخاصة بسرطان البروستات و تلك الخاصية بالمريض. و يظل سرطان البروستات معقدا لأنه يمكن أن يظهر بأشكال متنوعة جدا. يبقى القرار العلاجي النهائي يقوم على عدة اعتبارات و خاصيات من بينها نسبة PSA، خاصيات لبخزع و مناطق تواجدها. الIRM و حالة المريض، لاختبار العلاج الأكثر تناسبا.يجب على المرضى الذين اكتشفوا اصابتهم بسرطان البروستات الخضوع للمراقبة الدائمة. المصدر : موقع ويكيبيديا – جريدة الأخبار العدد 976