ازالة الترسبات الكلسية من الأسنان

 تنظيف الأسنان بشكل صحيح و فعال، شرط لا غنى عنه لمنع تكون الترسبات الكلسية للأسنان ، يوصي الأطباء المختصين بإزالة الترسبات الكلسية مرة واحدة كل سنة للحفاظ على صحة اللثة والاستفادة من هذه الفرصة للتذكير بالعادات الجيدة للمرضى.كيف يتم ازالة الترسبات الكلسية من الأسنان ؟الجير هو تكلس جدار الأسنان، هذا الجيل الأصفر يتكون من اللعاب والبكتيريا المتبقية من بقايا الطعام. إذا لم تتم إزالة بقايا الطعام من الأسنان بالفرشاة، مع مرور الوقت سوف تتشكل ترسبات كلسية، هناك مناطق في الأسنان يصعب الوصول إليها لتنظيفها ومن هنا تأتي أهمية إزالة الترسبات مرة كل سنة، على سبيل المثال، الأسنان الأمامية أسفل تقع تحت اللسان في اتصال مع اللعاب بشكل مستمر والأسطح الداخلية للأضراس السفلية .كيف نتجنب حدوث الترسبات الكلسية للأسنان ؟ يمكن منعها عن طريق تفريش أسنانك بشكل فعال، مع نظام التنظيف ما بين الأسنان، في أوروبا ودول أمريكا اللاتينية، خيط تنظيف الأسنان ليست شيئا متداولا، خلافا لبلدان الشمال الأوروبي وكندا والولايات المتحدة الأمريكية، حيث هذه الممارسة هي جزء من الفرشاة.كم مرة في السنة علينا ازالة الترسبات الكلسية من الأسنان ؟ إزالة الجير عملية جيدة للأسنان ويوصى بها مرة واحدة في السنة، ازالة الترسبات الكلسية من الأسنان تحد من حدوث التهاب اللثة، كما يمكن تصحيح تقنيات تنظيفها، ومراقبة الاستجابة للالتهابات .كما أظهرت دراسة أن تكرار نظافة الفم من خلال تنظيف الأسنان هو أكثر فعالية من إزالة الجير، و لكن يمتاز هذا الأخير بتنظيفه لنطاق واسع في الأماكن التي لا يمكن الوصول إليها بالفرشاة ، وتستمر إزالة الترسبات لمدة 20 دقيقة على الأقل.ما هي العلاقة بين ازالة الجير و أمرض القلب و الشرايين؟دراسات حديثة أجريت سنة 2011 على 10000 شخص ليس لديهم أي سوابق لأمراض القلب و الشرايين نحيث أثبت أن ازالة الترسبات الكلسية من الأسنان تخفض خطر الاصابة بالأزمات القلبية إلى 24% و بنسبة 13٪ من الإصابة بسكتة دماغية ، لأنه يمكن وصول البكتيريا إلى مجرى الدم عن طريق الفم نعلم أيضا أن عدم معالجة أمراض اللثة و الأسنان يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.