تأثير الانقسام الاختزالي على انتقال الخبر الوراثي

 تطور كمية DNA خلال الانقسام الاختزالييؤثر الانقسام الاختزالي على انتقال الخبر الوراثي باختزال عدد الصبغيات، مما يخفض كمية المادة الوراثية DNA إلى النصف بين الخلايا الأم و الأمشاج الناتجة . و نشير إلى أن مضاعفة DNA لا تحدث إلا مرة واحدة خلا ل الفترة التي تسبق الانقسام.التأثير النوعي على الخبر الوراثييحدث الانقسام الاختزالي فقط بالنسبة للخلايا الأم للأمشاج. و التي تسمى بالمنسليات عند الحيوانات و كذلك في الخلايا الأم لحبوب اللقاح وكذلك في الأكياس الجنينية عند النباتات الزهرية . و كذلك في الخلايا الأم للخلايا التي تلعب دور الأمشاج. و تتجلى أهمية الانقسام الاختزالي بالإضافة الي اختزال الصيغة الصبغية. فيما يلي :
  • خلال المرحلة التمهيدية ، يمكن أن يحدث عبور صبغي نسميه كذلك تخليطا ضمصبغيا.
  • تختلط الصبغيات ذات المصدر الأبوي مع مماثلتها ذات المصدر الأمومي و بالتالي فان نواتج الانقسام الاختزالي ستحمل خليطا من الصبغيات الأبوية و الأمومية و نسمي تلك الظاهرة تخليطا بيصبغيا حيث يصل مدى هذا التنوع الوراثي بين الأمشاج إلى 2n باعتبار أن n هو عدد أزواج الصبغيات التي تحتوي عليها الخلية الأم. اذن التخليط البيصبغي و الضمصبغي لهما أهمية في تنوع المادة الوراثية للأمشاج و بالتالي تنوع الصفات لدى الكائنات عن الإخصاب
بالنسبة لظاهرة الإخصاب فهي تتميز بانتقال الصيغة الصبغية من n إلى 2n و ذلك بالتحام نواتي المشيجين. و بذلك تختلط المادة الوراثية للمشيجين، فتظهر صفات جديدة ليست بالضرورة مطابقة لصفات الأبوين و بذلك فان الإخصاب يساهم في التنوع الوراثي و يسمح مع الانقسام الاختزالي بالحفاظ على تبات الصبغيات من جيل إلى أخر عند الكائنات الحية.