اثار النفايات المنزلية

 مع التوسع العمراني و التقدم الصناعي تضاع الطلب على المواد الأولية و الطاقة، و ازدادت كمي النفايات الصناعية و المنزلية مما أصبح يطرح و بإلحاح إشكالية التدبير العقلاني لتلك النفايات تفاديا لأخطارها غير المحدودة على الإنسان و على التوازنات البيئيةاثار النفايات المنزلية على البيئةيترتب عن إحراق النفايات في المطارح غير المراقبة انطلاق غازات سامة مدمرة للأوزون و مسببة للاحتباس الحراري.ينتج عن الترميد عدة مواد سامة مثل CO ،NO، HF. تنتج عنها أمطار حمية و تتراكم في السلاسل الغذائية ، فتؤدي اى اختلالات بيئية.ينتج عن ترشيح الماء عبر النفايات سائل يسمى عصير النفايات الليكسيفيا ، و هو مشحون بملوثات عضوية و معدنية و جراثيم تضر بالفرشة المائية الباطنية، انبعاث روائح كريهة و انتشار الحشرات و انتقال المواد عبر الاسلاسل الغذائية.اثار النفايات المنزلية على الاقتصاديتطلب تدبير النفايات اعتمادات مالية مهمة. كما أن إهمالها يسبب عواقب بيئية و صحية لا يتم التخلص منها إلا بتكاليف أكبر و لذلك طورت بعض البلدان قطاعات صناعية مرتبطة بإعادة تدوير النفايات و استغلالها في إنتاج السماد العضوي مما يحقق هدفين : التخلص منها و استغلالها اقتصاديا.اثار النفايات المنزلية على الصحةيؤدي احتراق النفايات و تخمرها إلى ظهور غازات سامة و مواد عضوية طيارة ذات أضرار بالغة على صحة الإنسان حيث تسبب أمراض تنفسية و جلدية و قد تصل إلى أمراض السرطان.
 المرجع : علوم الحياة والأرضالمستوى : السنة الثانية بكالوريا -علوم فيزيائية-المنهاج : المغربي