أشكال الاستغلال الزراعي في الأرياف في العالم

  • أشكال الاستغلال الزراعي في الأرياف ببلدان الجنوب :
تسود بأرياف دول الجنوب زراعات معيشية الاستهلاك الذاتي و نميز يما بين :زراعة معيشية متنقلة بالتشاد : التربة في هذه المناطق غير خصبة و من أجل المحافظة على خصوبة هذه التربة فان المجتمعات في هذه المناطق تمارس الزراعة لعام أو عامين على قطعة من الأرض و من ثم تنتقل لأرض أخرى مجاورة لها، أو ترتحل الى مكان أبعد. و في كل مرة تمارس فيه الزراعة المتنقلة يقوم المزارعون بقطع و حرق الأشجار و الأعشاب و لهذا تسمى الزراعة المتنقلة للزرع والحرق. و يؤدي عن حرق الرماد و الحشائش الى زيادة خصوبة الربة و يمكن إعادة زراعة الأرض المهجورة بعد فطرة من الزمن .زراعة معيشية متوسطة بالمغرب : تهيمن زراعة الحبوب على الزراعة المغربية و تساهم بحوالي 34% من مجموع اليد العاملة في المغرب كما تشكل جانبا مهما من الصادرات و تساهم في الناتج الإجمالي بحوالي 20% و يزيد بها الدخل الوطني بنسبة 6,7% سنويا.
  • أشكال الاستغلال الزراعي في الأرياف ببلدان الشمال :
تسود بأرياف دول الشمال الزراعات التجارية ( موجهة للتسويق ) و تنقسم الى قسمين :زراعات متخصصة : تنتج منتوجا واحدا بالغالب من المعامل ( حبوب، قطن، تبغ...)، أو الماشية أو الدواجن و هي أكثر عرضة للخطر.زراعات مختلطة : تنتج أنواعا مختلفو من المحاصيل و المواشي في هذا النوع من المزارع تقل المخاطر حيث أن الزراعات المختلطة معرضة للأمراض، كما أن أسواق المحاصيل قد تتعرض للهزات، أما بالنسبة للزراعات المختلطة قد يعوضه محصول أخر.شساعة المساحة الزراعية : تنظيم الاستغلالية و تقنيات متطورة.
  • تفاوت لأشكال الأنشطة غير الفلاحية في المجال الريفي :
بلدان الجنوب : تتمثل الأنشطة غير الفلاحية في الصيد البحري و الطاقة و المعادن الإدارة و التجارة و الخدمات.بلدان الشمال : تعرف أنشطة غير فلاحية ممثلة في الصناعة العصرية و التقليدية و الخدمات و السياحة.أنشطة منظمة مدرة للدخل محركة الاقتصاد الريفي، و المقابل .ساهمت في أحداث خلل في الريف بسبب ظهور عاداة دخيلة على سكان أرياف الشمال.
 المرجع : أشكال الاستغلال الزراعي في الأرياف في العالممادة الجغرافياالمنهاج المغربي