الصخور المتحولة

يحدث التحول في واحدة من ثلاث حالات :
  1. أثناء بناء الجبال فتتعرض كميات كبيرة من الصخور لضغط وحرارة شديدين والنتيجة الصخور المتحولة تغطي مناطق شاسعة فيما يسمى بالتحول الإقليمي.
  2. عندما تكون الصخور مجاورة لكتلة من الصهير في درجة حرارة عالية فيحدث لها تحول في مناطق التماس مع كتلة الصهير الساخن ويسمى بالتحول التماسي.
  3. تتم على امتداد الصدوع وفيها يتم قطع الصخور وسحقها بفعل تطاحن الكتل الصخرية عند انزلاقها قبالة بعضها البعض والذي يولد حرارة وضغط يعملان على تحول الصخور المجاورة للصدع.

ومن أشهر الصخور المتحولة :

  1. الصخور المتورقة : ومنها الأردواز وهو صخر دقيق التورق مكون من نتف المايكا الدقيقة وله خاصية الانفصام الصخري الممتاز وينشأ الأردواز من تحول الحجر الطيني. وهناك صخر الفيلايت وله معاد صفائحية أكبر من معادن الأردواز. والفيلايت يتم تمييزه بوساطة لمعان سطحه. ومن الصخور المتورقة الشيست فهو صخر متحول متميز ويحتوي على 50% من المعادن الصفائحية. وتكون معادن الموسكوفيت والبابونيت. والنايس صخر متحول يحتوي على معادن حبيبة في معظمها ويحتوي النايس على معدن الكوارتز وفلسبار البوتاسيوم والصوديوم.
  2. الصخور عديمة التورق: ومنها الرخام وهو صخر خشن البلورات يأتي من الصخور الجيرية أو من الدولميت. وهناك الكوارتزيت وهو صخر شديد الصلابة ينشأ من معدن الكوارتز في الحجر الرملي.
اقرأ أيضاً عن : الصخور النارية .اقرأ أيضاً عن : صخر بركاني .
المصدر: العلوم الطبيعية وتطبيقاتها في حياتنا ، الجزء التاني ، الصخور المتحولة .