اقتصاد تونس

 تعد تونس أصغر بلدان المغرب العربي مساحة، وتبلغ مساحتها 163,610 كيلو متر مربع، ويسكنها 8,7 مليون نسمة. وقد كان اقتصاد تونس يرتكز على الفلاحة و تصدير البترول و الفوسفات، إلا أن المجهودات التي بذلت منذ الاستقلال، أعطت لتونس اقتصادا متنوعا يولي الأهمية لجميع القطاعات الاقتصادية، وأصبحت البلاد منذ أواسط الثمانيات تعرف انتعاشا اقتصاديا ملحوظا.مظاهر اقتصاد تونس في المجال الفلاحي :تشغل الفلاحة 32% من السكان النشيطين، و لا تساهم إلا بنسبة 18% من الناتج الوطني الإجمالي، و لا تكفي لسد الحاجات الغذائية للبلاد. وتفسر هذه الوضعية بمجموعة من العوامل و من بينها : الصعوبات المناخية وخاصة في القسم الجنوبي، و تجزئ الملكية العقارية و ما يرتبط به من سيادة الأساليب و التقنيات التقليدية. وقد ركزت الدولة مجهوداتها في السنوات العشر الأخيرة على تنمية القطاع الفلاحي من أجل تلبية حاجيات الاستهلاك الداخلي و تنشيط الصادرات.مظاهر اقتصاد تونس في المجال الصناعي و الخدماتي :تشغل الصناعة 32% من السكان النشيطين، وتساهم بنسبة 32% من الناتج الوطني الإجمالي. ويشغل قطاع الخدمات ومن بينها المواصلات و السياحة و التجارة 36% من السكان النشيطين، ويساهم بنسبة 50% من الناتج الإجمالي.و تحتل الصناعة و الخدمات أهمية كبرى في اقتصاد تونس . فقطاع الصناعة ما زال يعتبر أحد المحركات الرئيسية للتنمية الاقتصادية و الاجتماعية. كما تظل السياحة ضمن الأولويات في تونس، نظرا للدور الذي تلعبه في الاقتصاد الوطني و خاصة بالنسبة لميزان الاداءات.
 المرجع : اقتصاد تونس ، مظاهر قوة  اقتصاد تونس ، مادة الجغرافيا، المنهاج المغربي.