حقوق الانسان في الاسلام

نصت الشريعة الاسلامية على مجموعة من حقوق الانسان، سواء بالنسبة للمسلم أم الذمى ويمكن تصنيف تلك الحقوق الى مدنية وسياسية واقتصادية واجتماعية وثقافية. وقد أتت هذه الحقوق عبر الايات القرانية و الأحاديث النبوية، كما انبثق بعضها عن مصادر الاجتهاد.حقوق الانسان في الاسلام : الحقوق المدنية والسياسية.أكدت الشريعى الاسلامية على الحقوق المتعلقة بشخص الانسان، في اطار المجتمع الاسلامي، فضمنت حمايته، وألزمت الدولة بتأمين حياته وتوفير ظروف العيش الكريم له. وتتجلى حقوق الانسان المدنية في عدة مجالات.حق الحياة : تعتبر الحياة في الاسلام حقا وواجبا في الوقت نفسه، فمن حق كل انسان ومن واجبه صيانة النفس البشرية جسديا ومعنويا لكونها مقدسة ولا يجوز لأحد أن يعتدي عليها، ولا تسلب هذه القدسية الا بسلطان الشريعة وبالاجراءات التي تقرها، ولا يسقط حق الانسان في الحياة الا بالاعتداء على الغير بالقتل أو اثارة الفساد في الأرض.ولم يقف الاسلام عند هذا الحد يترك ضمانة هذا الحق الأساسي ببضمير وحده وللتحذير من عقاب الاخرة، بل وضع له الضمانات القانونية نصا وتفصيلا فقرر القصاص في حالة القتل العمد، و الدية في حالة القتل الخطأ.ولم يقف الاسلام عند قتل الانسان للانسان، بل نهى عن قتل النفس( الانتحار) أو ايدائها لأي سبب من الأسباب، ونهى عن تمني الموت.ناهض الاسلام الرق و حض على العتق تقريبا الى الله.ويأتي حق الحرية مكملا لحق الحياة وصيانة النفس البشرية.
المرجع: حقوق الانسان في الاسلام ، ما هي حقوق الانسان في الاسلام ؟ مادة التاريخ، المنهاج المغربي.