كيف أقوي مناعة طفلي

غالبا ما يتعرض الأطفال بسرعة إلى العدوى و المرض، وبالتالي وجب تطبيق  المقولة: "الوقاية خير من العلاج". ومن المؤكد أن ما بين 0 و 3 سنوات، الأطفال هم عرضة  للأمراض بشكل خاص في فصل الشتاء. في الواقع، بعد الولادة الرضع لديهم فقط الأجسام المضادة التي تنتقل عن طريق الأم، ومع ذلك لدى الاطفال عدد أعلى من كريات الدم البيضاء من شخص بالغ من أجل حماية أنفسهم بشكل أفضل. المشكلة الوحيدة هي أن جهازه المناعي لا يزال هشا، فكيف أقوي مناعة طفلي ؟سوف أقدم لك أربع نصائح  بسيطة من الحياة اليومية، لمساعدة طفلك على تقوية جهازه المناعي:

1- النوم الجيد سر الصحة الجيدة.النوم، مثل النظام الغذائي، ضروري لصحة الطفل و بالتالي لجهازه المناعي، خلال النوم يتم استجماع الطاقة الجسدية،  والنفسية كذلك، وبالتالي، فمن المهم للأطفال الرضع النوم في وقت معقول وأيضا بشكل كافي. أما في حالة لتعب وقلة النوم، سوف تضعف نظام المناعة مباشرة.2- تشجيع الرضاعة الطبيعية.كل خصائص حليب الثدي هي مفيدة لطفلك. المواد الموجودة بحليب الأم يقوي جهاز مناعة طفلك، يحميه من التهابات الأذن ، ونزلات البرد، التهاب المعدة والأمعاء والإسهال ، مثلا البروتينات الموجودة بالحليب الطبيعي للأم  يعمل على الدفاع عن الجسم ضد الهجمات الخارجية، مثل الفيروسات والبكتيريا الأخرى. يساعد الرضاعة الطبيعية أيضا توفير خلايا الدم البيضاء.3- اتباع نظام غذائي غني ومتوازن.من الواضح أن النظام الغذائي يلعب دورا هاما جدا في جهاز مناعة الطفل. يجب أن نكون قادرين على إعطائه العناصر الغذائية الضرورية مثل : الفواكه الحمراء والخضار والفلفل الأخضر والبقدونس، وما إلى ذلك).يحتاج الاطفال الرضع  خصوصا إلى الحديد، وهي موجودة في حليب الأطفال، ولكن أيضا في اللحوم الحمراء، العدس، الفاصوليا، التوفو.4- عادات سيئة لا يجد العمل بها.لا ينبغي على الاطلاق وضع أي شيء غير نظيف 100٪ في فم الطفل، حتى عندما يقع من طفلك أي أكل، لا تتردد في رميه و لا تعيده أبدا إلى الفم  ولو حتى بعد مسحه أو غسله. أما زجاجة الرضاعة فيجب تعقيمها بعد الاستعمال و استعمال الرضاعة الزجاجية.  تجنب تذوق الطبق الذي سوف يستعمله طفلك، فمن الممكن أن البكتيريا غير ضارة الخاصة بك تنتقل إليه.
المرجع: كيف أقوي مناعة طفلي