ايجابيات وسلبيات النظام الغذائي النباتي

يهدف النظام الغذائي النباتي إلى ضمان صحة جيدة و ذلك بالوقاية من الأمراض مثل أمراض  القلب والأوعية الدموية ، مرض السكري، السمنة، ارتفاع ضغط الدم وهشاشة العظام، الالتهابات، الإمساك، والسرطان، و كذلك تشجيع الاستهلاك المسؤول، و في بعض الأحيان يكون الغرض ديني و عقائدي محض، و لا شك أن النظام الغذائي النباتي له فوائد عديدة تعود على صحة الانسان بالمنفعة، ولكن كذلك لا يخلو من بعض السلبيات، فما هي ايجابيات وسلبيات النظام الغذائي النباتي ؟

ايجابيات وسلبيات النظام الغذائي النباتي

اتباع نظام غذائي نباتي متوازن يعطي الاحساس بالشبع بسبب ارتفاع نسبة الألياف الغذائية، و توجد كمية كبيرة من الأطعمة التي تحتوي على كثافة طاقة منخفضة التي تحتويها الفواكه والخضروات والبقول والحبوب، ولكن يجب ضمان وجود كمية كافية من البروتين في كل وجبة.

في البداية يصعب اعتماد نظام غذائي نباتي عندما يكون الشخص غير معتاد على تناول الطعام (وطهيه) مثل البقوليات، المكسرات والبذور، لكن الاستعانة بكتب طبخ جيدة يمكن أن تكون فكرة ممتازة، ويمكن أن تدفع بالشخص إلى المواصلة في اتباع النظام الغذائي النباتي . ومن الواضح أن اتباع نظام غذائي اكتو- نباتي هو الأسهل لأنه يسمح بتناول منتجات الألبان والبيض.

النظام النباتي الصارم الذي لا يشمل تناول جميع منتجات الألبان والبيض، صعب جدا أن تتبعه في أي مكان آخر غير المنزل، إذا كان الشخص لا يذهب في مطعم نباتي، سيتم عرض فقط الخضراوات والأطعمة النشوية (الأرز، المعكرونة، البطاطا ...)، وهي وجبات غير متوازنة، والحل هو اضافة المكسرات، والبذور والبقول المجففة لاستكمال الوجبة لأنه من الضروري تناول البروتينات.

نقص الوزن

يمكن أن تخسر وزن طفيف عندما تترك النظام الغذائي التقليدي واتباع نظام غذائي اكتو-انباتي أو نباتي صارم.