قصة نجاح كوكاكولا لا أعتقد أن هنالك شخص على وجه الكرة الأرضية لم يسمع بكلمة كوكا كولا، أو ربما لم يشرب أو لم يذق طعم مشروب الكوكاكولا. شركة برأس مال 160 مليار دولار (وربما أكثر)، سنوياً تبيع أكثر من 40 مليار دولار.لأن الكثير من الناس لا يفهمون كيف يحصل النجاح ولذلك يبنون معتقدات خاطئة خاصة بهم، وجعل هذا الفشل جزءاً  من واقعهم. إن الكثير من الناس يعتقدون أن شركة كوكا كولا بدأت من شخص مليونير الذي يملك الرؤية للهيمنة على مستوى العالم بمنتجه، ولكن في الحقيقة أن (جون بيمبرتون) مالك شركة كوكاكولا هو مجرد صيدلي.لقد اكتشف عن طريق الخطأ هذا المشروب عندما قام بخلط بعض العناصر بالصدفة ثم قام بمحاولة بيع هذا المشروب بجانب الصيدلية لـ 5 سنتات للقنينة) وخلال أول عام فقد باع 25 غالون (9 قناني يومياً). وفي نهاية العام فقد جمع 50 دولار وأنفق 73 دولار في الترويج. وفي المحصلة كانت خسارة صافية بقيمة 23 دولار. وبعد سنوات قليلة اشترى بعض رجال الأعمال حقوق الكوكاكولا فقط ب 2300 دولار ثم بعض سنوات أصبحت كوكا كولا شركة وهي نفسها التي نعرفها اليوم.هل لاحظت كيف كانت بداية هذه الشركة المتواضعة؟ وهل لاحظت كيف أصبحت كبيرة؟ماذا تعلمت من هذه القصة؟ هناك الكثير من الدروس الهامة التي يمكن أن نتعلمها من هذه القصة:1- يمكنك البدء بشكل صغير وتصبح كبير: بداية بيع الكوكاكولا كانت في صيدلية ولم يحقق أي أرباح في السنة الأولى. لذا الكثير من الناس يعتقدون أنهم يجب أن يبدأو كبار حتى يستمروا ككبار، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ حول النجاح.2- الأمر الطبيعي هو عدم الحصول على نتائج في البدايات: دعني أسالك سؤال. ماذا ستفعل إذا بعت 25 جالون من مشروبك في سنتك الأولى؟ هل ستستلم؟ كثير من الناس يعتقدون عليهم الحصول على النتائج في السنة الأولى لكي يستمروا ولكن في الحقيقة النتائج تأتي فقط في الاستمرارية.3- أنت فقط تحصل على ما تستحق فقط عندما تستمر في القتال: كوكاكولا هو مشروب مذهل. فهي تستحق أن تكون شعبية ولكن إذا استسلم المؤسسين خلال السنة الأولى التي لم يربحوا منها شيء لم يكن ليصنعوا هذا المشروب العالمي. وبكلمات أخرى، حتى إذا كنت تملك فكرة جميلة لا تتوقع دعم الناس بدون أن تبذل جهد كبير.ماذا عنك؟ عد لنفسك الآن ما الذي يمنعك من التمسك بحلمك؟ هل يرفض الناس فكرتك؟ فإن العديد من الناجحين حصلوا على الرفض ولكنهم حققوا النجاح لأنهم استمروا في سعيهم للنجاح ولم يستسلموا. ليس لديك المال الكافي؟ فإن بداية الكوكاكولا كانت متواضعة جداً.الكثير من الناس يحبون البقاء على معتقداتهم الخاطئة بدلاً من رؤية الواقع الذي يحتاج إلى الجهد والعناء والنضال والذي سيحقق في النهاية النجاح. من الأسهل أن تقول "ليس لدي المال الكافي للبداية". أو "أنا لست محظوظ مثل ذلك الشخص" من أن تعترف أنك تتحمل كامل المسؤولية عن النتائج التي تحصل عليها في حياتك.هل تعرف لماذا هذا العدد الكبير من الناس لديهم معتقدات خاطئة عن النجاح؟ لأنهم لا يملكون القدر الكبير من الشجاعة للاعتراف بأنهم يستطيعون النجاح إذا بذلوا الجهد الكبير. فهم يهربون للجلوس وإقناع أنفسهم بأن الواقع سيء.