تجربتي خلال الثلث الأول من الحمل


مما لا شك فيه، أن أغلب النساء إن لم أقل كل النساء يرغبن في حمل طفلهن داخل أحشائهن وعيش تجربة الأمومة بكل تفاصيلها، وأحمد الله أنني كنت من بين هؤلاء النساء وتحقق حلمي في أن أشعر بجسم جديد ينمو شيئا فشيئا داخل رحمي، وأشعر بحب وعاطفة اتجاهه لم أشعر بها من قبل.
لكن هذه التجربة لا تخلو أبدا من الصعوبات والمشاكل الصحية والنفسية، وقد مررت بأصعب مراحل حياتي الثلث الأول من الحمل.
من خلال تجربتي المتواضعة خلال الثلث الأول من الحمل سوف أجيب عن بعض الأسئلة التي تشغل بال الحوامل الجدد وكذا النساء اللواتي يرغبن في الحمل: ما هي أعراض الحمل المزعجة خلال الثلث الأول من الحمل ؟ كيف تتعايش أو تخفف من هذه الأعراض؟

1-    أعراض الحمل المزعجة خلال الثلث الأول من الحمل :

يجب الإشارة إلى أنه هذه الأعراض التي سأذكرها لاحقا قد تظهر عند بعض الحوامل وقد لا تظهر عند أخريات، وكما تكون حدتها مختلفة من امرأة حامل إلى أخرى.

- النفور من كل الروائح الكريهة والزكية على حد سواء.
- الإحساس بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
- الاستفراغ أو التقيؤ خصوصا بعد الاستيقاظ مباشرة.
- كثرة إفراز اللعاب في الفم
- الإحساس بالجوع الشديد أثناء الليل وبين الوجبات.
- وجع الرأس والإحساس بالدوخة.
- الإحساس بهبوط في الضغط الدموي.
- الرغبة المستمرة في النوم.

2-    نصائح للتخفيف من أعراض الحل خلال الثلث الأول من الحمل :

أهم النصائح التي تعلمتها خلال دراستي وممارستي لمهنة القبالة وكذا نصائح دكتورتي، التي لا أقول أنها فعالة جدا أو تسخفي كل الأعراض، ولكن ستتعلم التعايش والتخفيف على قدر المستطاع من هذه الأعراض.

- الابتعاد ما أمكن عن الروائح المزعجة، وأنا قد اشتريت من الصيدلية كمامات طبية أستعملها خلال التنظيف والطبخ وإذا دعت الضرورة.
- عند الاستيقاظ، لا أقوم مباشرة من مكاني قبل مرور على الأقل نصف ساعة، كما آكل وأنا في السرير تمر أو فاكهة ما لإعطاء جسمي كمية من السكريات - - تجنبا للإحساس بالدوخة والإستفراغ.
- شرب الماء والعصائر الطبيعية لكي لا أقع في الجفاف من كثرة التخلص من اللعاب في الفم نتيجة إفرازه الزائد.
- أقسم وجباتي على وجبات بكميات قليلة، بحيث آكل كل ساعة أو ساعتين، واختيار أكل صحي حفاظا على وزني وصحتي وصحة جنيني.
- أستلقي مباشرة عند الإحساس بهبوط في الدورة الدموية، وأتناول تمر أو زبيب أو أي من الفواكه الجافة أو المكسرات وشرب الماء.
- أحرص دائما على النوم ساعة بعد الظهر، والنوم ساعات كافية بالليل.

أتمنى أن قد أفدتكم القليل من تجربتي خلال الثلث الأول من الحمل .